ماذا تتوقع في سعر الذهب في مصر

ارتفعت أسعار الذهب بشكل كبير في السوق المصرية خلال الفترة الأخيرة بحسب العربية.نت، فالأزمة الاقتصادية وتراجع سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية، بالإضافة إلى ارتفاع سعر الذهب في البورصات العالمية، كل ذلك أدى إلى حالة من الركود في محال الذهب، بالإضافة إلى مشكلات اجتماعية بعد أن اضطرت أسر إلى تأجيل زفاف أبنائها ولجأت بعض الأسر الأخرى إلى شراء المصوغات الصينية عوضًا عن الذهب الأصلي، وهو ما أنعش ما يعرف في السوق المصرية المحلية بالذهب الصيني. ووصل سعر غرام الذهب في السوق المصرية عيار 21 لنحو 253 جنيهًا (الدولار الأمريكي يساوي 5.95 جنيه مصري تقريباً)، وأرجع تجار الذهب المصريون ارتفاع أسعار الذهب في السوق المحلية -والذي وصفوه بالارتفاع الجنوني- إلى ارتفاع الأسعار العالمية ودخول البنوك المركزية في عدة دول كمشترٍ للذهب، بالإضافة إلى نضوب المناجم وتذبذب العملات والثورات العربية التي أثرت سلبياً على أداء البورصات العالمية، وهو ما دفع المستثمرين إلى اللجوء للذهب كملاذ آمن، فضلاً عن ارتفاع اليورو مقابل الدولار بنسبة 1%.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات. الأوسمة: . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً