دفعة جديدة من قروض الإنقاذ لليونان الشهر المقبل

أثينا: أعلن صندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي اليوم أن اليونان ستحصل على الدفعة الجديدة من قروض الإنقاذ الدولية المتفق عليها خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وصدر البيان عن المؤسسات الثلاث بعد أسابيع من أعمال المراجعة لمدى التزام اليونان بشروط حزمة الإنقاذ التي تم الاتفاق عليها في أيار/مايو من العام الماضي بقيمة 110 مليارات يورو (160 مليار دولار).

وقال البيان إن اليونان حققت تقدما مهما لكن الإصلاحات المالية والهيكلية مازالت تحتاج تسريع وتيرتها رغم استمرار التزام الحكومة تعهداتها بشأن خفض عجز الميزانية على المدى المتوسط.

وأضاف أن السيولة النقدية في اليونان مازالت قليلة لكن السياسات المطبقة حاليا تضمن توافر هذه السيولة بكميات مناسبة لدى البنوك.

وكان جان كلود يونيكر رئيس مجموعة اليورو رئيس وزراء لوكسمبورج أعلن أن اليونان ستحصل على الدفعة الجديدة من حزمة قروض الإنقاذ التي اتفقت عليها مع الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي وتصل قيمتها إلى 12 مليار يورو (17.35 مليار دولار).

وأضاف يونيكر بعد اجتماعه برئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو في لوكسمبورج اليوم إنه يمكن تقديم المزيد من المساعدات المالية لليونان إذا وافق القطاع الخاص على المشاركة في جهود تحسين الأوضاع المالية لأثينا.

وكانت أثينا أعلنت في وقت سابق نجاح محادثاتها مع فريق الخبراء التابعين لصندوق النقد الدولي والاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي الذي زار أثينا خلال الأيام الماضية لتقييم مدى التزام اليونان بشروط حزمة القروض الدولية.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً