مصر حريصة على اعادة التفاوض حول اتفاقيات تصدير الغاز

أعلن المهندس عبدالله غراب وزير البترول أن مصر تمر الآن بظروف صعبة وحرجة مما يجعلها في مواجهة مواقف حاسمة تتطلب مراجعة شروط تصدير الغاز الطبيعي المنتج من أراضيها‏,‏

كما أن مصر تطالب بالتعاون بين الدول المنتجة والمستهلكة للغاز لتوفير استثمارات كافية لزيادة أنشطة الاستكشاف والإنتاج.
جاء ذلك خلال افتتاح وزير البترول أمس أعمال المؤتمر الوزاري لمنتدي الدول المصدرة للغاز الطبيعي بحضور وزراء ورؤساء وفود9 دول منها: مصر والجزائر وبوليفيا وغينيا الاستوائية وإيران وليبيا ونيجيريا وروسيا وفنزويلا وترينداد ـ توباجو, بالإضافة إلي النرويج وهولندا كمراقبين في حين اعتذرت قطر عن الحضور بالاضافة إلي كازاخستان كأحد الدول المراقبة.
وأكد الوزير في كلمته أن مصر تشهد حاليا تغييرات تاريخية حيث تخطو نحو عهد جديد من الحرية والعدالة الاجتماعية, وأن المصريين يتطلعون خلال تلك الفترة الفارقة إلي صحوة هائلة لتحقيق أهداف تنموية ومستويات معيشة أفضل.
وأوضح أن الغاز الطبيعي يمثل ركيزة رئيسية لمصر لميزان الطاقة المصري الوطني حيث يرتكز هدفنا الرئيسي علي تحقيق التوازن بين احتياجات السوق المحلية والتزامات التصدير مع اعطاء الاولوية للطلب المحلي, وقال إننا سنقوم بإعادة التفاوض بشأن اتفاقيات تصدير الغاز بهدف الوصول لعقود متوازنة مع شركائنا.
وقال وزير البترول هناك حاجة لوجود المزيد من أسواق الغاز أكثر تحررا وأسعارا وأكثر استقرارا تكون قادرة علي توفير امدادات كافية من الغاز مع الأخذ في الاعتبار خطط سعرية جديدة ومرنة وآليات تعاقدية تساعد في هذا الصدد كما يؤدي إلي تعزيز العلاقات المتوازنة والمستدامة بين المنتجين والمستهلكين.
من جانبه, أكد السيد ليونيد بوخانوفيسكي أمين عام المنتدي أهمية انعقاد هذا المؤتمر مشيدا باستضافة مصر لاعماله, مؤكدا أهمية تلك الاجتماعات والمؤتمرات لتبادل الخبرات والآراء بين الدول الاعضاء في المنتدي, مشيرا إلي أن جدول أعمال المؤتمر يتضمن تقريرا حول إنجازات المجلس التنفيذي والأمانة العامة للمنتدي خلال الفترة الأخيرة والخطط المستقبلية للمنتدي, بالاضافة إلي استعراض تطورات أسواق الغاز الطبيعي الاقليمية والعالمية والتحضيرات لعقد أول قمة لملوك ورؤساء دول المنتدي في دولة قطر في نوفمبر القادم.
وقد قرر المؤتمر عقد جلسة مغلقة لبحث جدول الأعمال الخاص باجتماع المنتدي.
وقد أكد المشاركون من مصر أهمية مزايا الغاز الطبيعي في محيط الطاقة العالمية لتأمين امدادات الطاقة وأكد الوزراء أهمية العقود طويلا الأجل والاسعار العادلة للغاز الطبيعي علي أن تكون بمستويات تعكس اساسيات السوق ومواءمة لأسعار البترول ناقش المؤتمر الوزراي الثاني عشر قمة الغاز الأولي للمنتدي والقضايا المتعلقة بها.
وأشاد الاجتماع الوزاري بالدور المتنامي للمنتدي في المجتمع الدولي آخذا في الاعتبار جهود المجلس التنفيذي والامانة العامة للمنتدي في تطوير الهيكل التأسيسي والقدرة البحثية للمنتدي.
وقد أعرب الاجتماع عن تقديره لحكومة جمهورية مصر العربية علي حسن ضيافتها والترتيبات الممتازة للمؤتمر.
وقد حدد الاجتماع موعد انعقاد الاجتماع المقبل في مقر المنتدي بقطر في13 نوفمبر.2011

جريدة الأهرام

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً