«المركزى» ينفى تورط البنوك فى تهريب أموال للخارج

نفى هشام رامز نائب محافظ البنك المركزى، ما تردد عن قيام البنوك بالمساعدة فى تهريب الأموال إلى الخارج خلال الفترة الماضية «٧ مليارات جنيه»، أو تهريب جزء من الاحتياطى النقدى للخارج.

وأكد «رامز» أن الاحتياطى يجرى إدارته واستثماره فى أدوات دين حكومية آمنة «صناديق سيادية»، مشيراً إلى أن احتياطى الذهب داخل مصر ولم يتم المساس به، وتهريبه، وتهريبه للخارج كما ذكر من قبل، وقال إن ما تم ضخه فى سعر الصرف خلال الثورة لمرة واحدة بنحو ٣٠٠ مليون دولار، وتم إرجاعها مرة أخرى، وقال إن نسبة العملات الأجنبية من إجمالى الودائع بلغت ١٨٪ حالياً، مقابل ١٦٪ قبل الثورة.

الـمـصـرى الـيـُوم

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً