أنتعاش الذهب فى رأس السنة

لتقدير السياح الأجانب المناسبات وخصوصاً الأحتفال بمناسبة رأس السنة ولأكتمال المناسبة يتهادو بالذهب لتكون ذكرى جميلة لذلك تجار الذهب فى مصر تنتعش مبيعتهم ومكاسبهم خلال هذه المناسبة
ولقد بلغ سعر الجنيه الذهب نحو 1815 جنيها الخميس مع أستمرار المعدن في الصعود في التعاملات الفورية حيث سجلت الأوقية أعلى سعر في 3 اسابيع ويفصلها عن تحقيق مستوى قياسياً جديداً 20 دولاراً

وأكد أحد تجار الذهب حسن أبو السعود فى تصريحات صحفية أن مناسبة رأس السنة مناسبة مهمة جداً ويتوقع فيها التاجر مكاسب مهولة وأن تكسر حواجز كثيرة بالنسبة لركود تجارة الذهب وخاصة فى المناطق السياحي

وأكد أيضاً أن حركة الركود المستمرة في البيع تهدد محلات بيع الذهب بالإغلاق وهو ما اضطر بعض التجار للتنازل عن جزء كبير من مصنعي المشغولات الذهبية

وفي المعاملات الفورية دفع ضعف الدولار الامريكي وطفرة في الاستثمارات في السلع الاولية في نهاية العام الذهب لتسجيل أعلى مستوى في ثلاثة اسابيع الخميس

ويتجه الذهب لتسجيل عاشر زيادة سنوية على التوالي وأرتفع نحو 30 % في عام 2010 وهو أقوى اداء سنوي منذ صعوده 31 % في 2007 حين بدأت بوادر الأزمة المالية العالمية

وبحلول الساعة 1014 بتوقيت جرينتش أرتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية الى 1412.45 دولار للاوقية “الاونصة” وسجل أرتفاعا في ثلاث جلسات متتالية ليسجل أعلى مستوى منذ السابع من ديسمبر كانون الاول

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً