انخفاض سعر صرف الدولار مؤثر رئيسى فى اسعار النفط

نفط انخفاض سعر صرف الدولار مؤثر رئيسى فى اسعار النفط

ذكرت منظمه اوبك والتى مقرها الكويت، إن تقلبات سعر صرف الدولار الأمريكى وانخفاض قيمته مقابل العملات الرئيسية الأخرى،من المؤثرات فى قيمة العائدات النفطية للدول المصدرة للبترول، ومساهما رئيسيا فى ارتفاع أسعار النفط الخام فى الأسواق العالمية فى هذه المرحلة.

وتوقعت أن يواجه الأداء الاقتصادى للدول المصدرة للبترول تحديات، نتيجة تذبذب أسعار الدولار، وستتأثر بدورها الأوساط ذات الصلة بالصناعة البترولية.وأن أى ارتفاع كبير فى أسعار النفط لا يحقق المكاسب المتوقعة للدول المصدرة، فى ظل الضعف الحالى للدولار، لذا من المهم أن يتحسن سعر صرف الدولار لتجنب الآثار السلبية الناجمة عن ذلك.

وأضافت، أن الدول المصدرة للبترول تقوم بدرجات متفاوتة بتقدير عائداتها النفطية، و أن الدولار هو عملة الاحتياطى المالى الرئيسية فى العالم، حيث تحتفظ البنوك المركزية باحتياطيات كبيرة من هذه العملة.

ويشغل الكويتى عباس نقى منصب الأمين العام لمنظمة أوابك، اعتبارا من أول مارس 2008، وقد سبق له أن شغل عدة مناصب بالكويت، منها وكيل وزارة النفط من 4 يوليو 1994، وحتى 19 فبراير 2007.

أن عملية تسعير النفط وتسديد قيمة الشحنات، لا تتم إلا بالدولار، وعليه فان استمرار اتجاه الدولار نحو الانخفاض قد يعرض الدول المرتبطة بالدولار إلى مصاعب اقتصادية، ومن بينها انخفاض القيمة الشرائية لبعض العملات الوطنية المرتبطة به، وارتفاع أسعار العديد من التجهيزات الصناعية والسلع والخدمات والغذاء، إضافة إلى تأثيرها غير المباشر على حياة الأفراد المعيشية والاجتماعية.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً