زيادة أسعار الذهب تؤدى الى أرتفاع النحاس و الفضة

metals زيادة أسعار الذهب تؤدى الى أرتفاع النحاس و الفضة

صدر تقرير أقتصادى عن متخصصين أن هناك زيادة ملحوظة فى أسعار الفضة و النحاس و ذلك بالتزامن مع أرتفاع أسعار الذهب بعد الغاء حظر التصدير حيث ضرب الذهب رقما قياسيا ليصل الى 1470 دولار للاونصة .

و اضاف التقرير طبقا لاحدى الشركات البريطانية المتخصصة فى دراسة المعادن ان ارتفاع سعر الفضة وصل الى 78% زيادة عن العام الماضى  و ذلك بسبب الزيادة على الطلب من المصانع فى شرق أسيا و خصا الصين.

حيث ان اسعار الفضة قد سجلت20,19 $ للاونصة و هو أعلى سعر وصلت له العام الماضى منذ 1980 بينما قفزت الاسعار هذا العام لتصل الى 30.86$ فى الربع الاول من العام الحالى .

و أشار التقرير الاقتصادى الى ان زيادة الاسعار فى الفضة قد زادت حول العالم بنسبة تقرب ال 40 % ليسجل اجمالى صفقات الفضة 5.6 مليار $ حيث تم تداول اكثر من 270 مليون أونصة و هو تقريبا ضعف ما تم تداولة فى 2009.

و أشار التقرير ايضا الى ان الطلب على العملات و الميداليات الفضية قد أزداد بواقع 28% خلال العام الماضى فى حين زاد الطلب على المشغولات الفضية بنسبة 12 % من مصانع الفضة حول العالم .

اما النحاس فان الشركة البريطانية نفسها ترى أن النحاس سوف يزداد الطلب علية زيادة ملحوظة فى النصف الثانى من العام الحالى موضحا أن هناك عجز ظهر العام الماضى فى الطلب على النحاس حيث فاق العرض الطلب العام الماضى ب 286 الف طن .

موضحا بأن النحاس أسعرة سوف تزداد بسبب زيادة أسعار الذهب حتى و لو بشكل غير مباشر مسببا ذلك الى زيادة طلب الصين المستمرة على النحاس رغم و جود عجز فى انتاجة رغم الوعود المستمرة من مناجم النحاس على زيادة الانتاج فى هذا العام .

و توقع أن تستمر الاسعار فوق ال 10 الاف دولار للطن بسبب العجز فى سد الاحتايجات من النحاس مع توقع أستمرار الزيادة حتى تصل الى 11 ألف دولار للطن خلال هذا العام

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الذهب. الأوسمة: , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً