حصريا: البنك المركزي الروسي يشتري انتاج الذهب المحلي

البنك المركزى الروسى حصريا: البنك المركزي الروسي يشتري انتاج الذهب المحلي

قالت مصادر اضطر البنك المركزي الروسي إلى تكثيف عمليات شراء الذهب هذا العام لاستيعاب الإنتاج المحلي أن العقوبات الغربية تجعل من الصعب على عمال المناجم لبيعها في الخارج، وتعزيز السيولة في احتياطياتها الاجنبية .

يباع معظم إنتاج منجم الذهب الروسي للبنوك التجارية المحلية، مثل سبيربنك أو VTB، والتي يمكن بعد ذلك بيع المعدن على إما إلى البنك المركزي أو البنوك الأجنبية.

هذا العام، تقول المصادر، والبنوك الأجنبية تحجم شراء الذهب الروسي بعد أن نفذت القوى الغربية عقوبات ضد البلاد خلال الأزمة أوكرانيا.

ولذلك كان البنك المركزي لا خيار سوى اتخاذ إنتاج المناجم المحلية التي لا يمكن بيعها لبنوك أجنبية، وقالت مصادر اثنين، واشترت معظم المعادن التي كانت البنوك التجارية المتاحة.

وقال “هذا هو مقياس واحد أن البنك المركزي قد اتخذت للذهاب من خلال هذه الفترة الصعبة للبنوك التجارية والأهم لتعزيز السيولة،” مصدر مقرب من الوضع على هامش المؤتمر السنوي لرابطة سوق لندن للسبائك في بيرو.

وقالت مصادر في حين أن العقوبات لا تمنع صراحة منهم من شراء الذهب، البنوك الغربية هي حذرة أكثر من أي عمل يتم مع نظرائهم الروس.

وأضاف مصدر ثان , لذا، فمن المحتمل أننا يمكن أن نرى فترة من الاستقرار، وعندما يتم حل مسألة حول العقوبات، كما أن البنك المركزي سوف يتوقف يضيف المزيد من الذهب لاحتياطياتها.

وصعدت روسيا يصل الذهب شراء بشكل كبير هذا العام، أظهرت بيانات مجلس الذهب العالمي، مشيرا الى ما يقرب من 115 طن من الذهب لاحتياطياتها في العام حتى الآن، مقابل 77.5 طن في كل من عام 2013 و 75 طنا في عام 2012.

اشترت البنوك المركزية الذهب بشكل كبير خلال الأزمة المالية التي أعقبت انهيار بنك ليمان براذرز في محاولة لتنويع احتياطياتها من العملات، مضيفا 1،800 طن إلى مقتنياتها في ست سنوات إلى يونيو 2014.

وكان البنك المركزي الروسي الرسمي مشتري الذهب القطاع الأكثر نشاطا خلال العقد الماضي, حيازاتها قد تضاعفت ثلاث مرات تقريبا منذ نهاية عام 2004 إلى 1،149.8 طن، مما يجعلها سادس أكبر مالك للذهب في العالم بين البنوك المركزية.

وقال التأهيل المجتمعي النائب الأول لمحافظ كسينيا Yudayeva في وقت سابق هذا الشهر ان البنك يمكن أن تستخدم احتياطياتها من الذهب لدفع ثمن الواردات، إذا لزم الأمر.

وقال المحلل ناتيكسيس نيك براون , لعقد الذهب كجزء من احتياطياتها لحماية ضد هذه أسوأ السيناريوهات البنوك المركزية لا تتراكم الذهب من دون سبب.

واضاف “سيكون من المنطقي أنه في الحالة التي وجد الروس كانت احتياطيات بالدولار لم تعد مفيدة، لأي سبب من الأسباب، فإنها ترغب في استخدام البدائل، والتي تراكمت لديها البلاد كمية كبيرة من الذهب في السنوات الأخيرة.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الذهب, أخبار. الأوسمة: , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

اترك تعليقاً