الذهب ومشاركاته فى شهرين

Comex الذهب ومشاركاته فى شهرين

توج الذهب أطول مسيرة منذ أغسطس كما أضعف الاقتصادات العالمية وتراجع الأسهم الأمريكية أحيت الطلب على المعدن كأصل الملاذ.

تمت إضافة أكثر من 970،000،000 دولار لقيمة المنتجات المتداولة في البورصة العالمية المدعوم من السبائك هذا الشهر.

وتراجع المعدن مرة أخرى في صالح بعد أن أشارت مسؤولي مجلس الاحتياطي الاتحادي التوسع الخارجي أضعف يشكل خطرا على مستقبل الولايات المتحدة.

انخفضت مبيعات التجزئة الأمريكية أكثر من المتوقع في سبتمبر أظهرت بيانات حكومية اليوم.

تكاليف المستهلكين مستقرة في الولايات المتحدة إلى جانب أحدث المخاوف نمو الاحتياطي الفيدرالي تثير الشكوك بأن البنك المركزي سوف تزيد أسعار الفائدة في أي وقت قريب.

تراجع الذهب 8.4 % في الربع الثالث كما ارتفع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 للأسهم التوصل إلى أعلى مستوياتها وخفض احتمال ارتفاع تكاليف الاقتراض الطلب على للتحوط من التضخم.

انخفض مقياس الأسهم الى أدنى مستوياتها منذ أبريل اليوم.

قال جورج جيرو، استراتيجي المعادن الثمينة، في RBC أسواق رأس المال LLC ومقرها نيويورك، اننا نشهد بعض الاهتمام المتجدد في الذهب في مقابلة.

قال المستثمرين يرد على أرقام اقتصادية ضعيفة وهبوط في الأسهم الأمريكية.

وارتفعت العقود الآجلة للذهب تسليم ديسمبر 0.9 % ليغلق على 1،244.80 دولار للاوقية (الاونصة) في الساعة 1:42 على كومكس في نيويورك، وزيادة الثالث على التوالي وأطول مسيرة من أغسطس 14.

وارتفعت أسعار 2.4 % الاسبوع الماضي وهو أكبر عدد منذ يونيو حزيران, أبرزت محضر اجتماع بنك الاحتياطي الفيدرالي في سبتمبر صدر 8 أكتوبر قلق متزايد من أن قوة الدولار قد يضر الصادرات, حافظت على واضعي السياسات على تعهد للحفاظ على أسعار الفائدة منخفضة ل”وقتا طويلا”.

توقعات بنك الاحتياطي الفيدرالي , ارتفاع أسعار الفائدة تقلل من جاذبية الذهب بسبب المعدن عموما فقط يوفر للمستثمرين عائدات من خلال ارتفاع الأسعار، في حين أن الدولار يقطع عادة الطلب على مخزن للقيمة. وارتفع المعدن 70 % في الفترة من ديسمبر 2008 الى يونيو 2011، اشترى بنك الاحتياطي الفيدرالي الديون وعقد تكاليف الاقتراض قريبة من الصفر في المئة، وزيادة المخاوف من التضخم.

المعدن النفيس المتداولة في 17 شهرا قرب أعلى سعر نسبة إلى النفط الخام على أنها علامات ضعف النمو خام مساعدة في دفع سوق هابطة.

الولايات المتحدة انخفضت مشتريات المستهلكين 0.3 % في سبتمبر، وتجاوز الانخفاض المتوقع بنسبة 0.1 % في استطلاع بلومبيرج، أظهرت بيانات وزارة التجارة اليوم.

ارتفعت عقود الفضة تسليم ديسمبر 0.4 % الى 17،464 دولار للأونصة على كومكس.

في بورصة نيويورك التجارية، تراجعت العقود الآجلة البلاديوم تسليم ديسمبر 3.9 % الى 764،25 دولار للأونصة، وهو أكبر انخفاض منذ يونيو حزيران.

وانخفضت العقود الآجلة البلاتين تسليم يناير 0.9 % الى 1،260.90 دولار للأونصة, كلا وتستخدم المعادن أساسا إلى جعل مكافحة التلوث أجهزة للسيارات.

وكانت أرقام البيع بالتجزئة مخيبة للآمال، والناس يزدادون قلقا بشأن زخم النمو يأتي إلى توقف،” فيل Streible، وسيط السلع بارز في RJ وقال اوبراين وشركاه في شيكاغو في مقابلة.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات, مناقشات. الأوسمة: , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

اترك تعليقاً