GLOBAL: ارتفاع أسواق الأسهم الآسيوية بعد تعليقات يلين

GLOBAL GLOBAL: ارتفاع أسواق الأسهم الآسيوية بعد تعليقات يلين

حصلت الأسهم الآسيوية يوم الخميس على ارتفاع من التعليقات الحذرة من قبل رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في الولايات المتحدة و بيانات التجارة الصينية المتفائلة التي اقترح بعض علامات الاستقرار في ثاني أكبر اقتصاد في العالم .

و ترتكز الأصول الخطرة أيضا من علامات التخفيف من حدة التوتر في أوكرانيا بعد أن دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الانفصاليين الموالين لموسكو على تأجيل التصويت على الانفصال .

مؤشر نيكي للاسهم طوكيو بنسبة 0.9 % في حين ارتفع مؤشر MSCI أوسع من أسهم آسيا والمحيط الهادي خارج اليابان 0.5 % و ارتفع السهم بنسبة بعيدا عن أدنى مستوياته في خمسة أسابيع الذي سجله يوم الاربعاء.

ومن المتوقع أيضا ان الأسهم الأوروبية إلى الارتفاع، مع مؤشر داكس الالماني الذى يرتفع إلى 0.4 % و كاك الفرنسي بقدر 0.3 %.

وكرر رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جانيت يلين موقفها بأن الاقتصاد ما زال في حاجة إلى الكثير من الدعم نظرا للركود الكبير في سوق العمل .

قال محللون في باركليز الملاحظات للعملاء يلين و التشديد لها على السبل التي يمكن للاقتصاد و سوق العمل لا تزال مقصرة أهداف اللجنة الفيدرالية , كما أكدت المخاطر التي يتعرض لها الاقتصاد من استمرار إمكانات الأخيرة تسطيح خارج من نشاط الإسكان , والمعنى الضمني الواضح هو أنه ستكون هناك حاجة سياسة متكيفة لفترة طويلة .

ارتفع متوسط مؤشر داو جونز الصناعي 0.7 % و ارتفع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 بنسبة 0.6 % .

كما أبقى تصريحات يلين في 10 عاما سندات الخزانة الأمريكية العائد 2.590 % في ، بالقرب من أدنى مستوى في ثلاثة أشهر يوم الاثنين من 2.572 % .

عادت الصادرات والواردات الصيني إلى النمو الطفيف في ابريل نيسان بعد سقوط مفاجئ الشهر الماضي ، ودعم القضية أن استخدام بكين لتدابير السياسة العامة الموجهة لدعم النمو قد تكون بداية لاستقرار الاقتصاد .

وارتفعت أسهم البر الرئيسى الصينى بنسبة 0.8 % و ساعد أيضا تراهن على مزيد من اجراءات التحفيز بعد أن حذر البنك المركزي من تعميق التباطؤ الاقتصادي .

إضافة إلى تحسن المزاج ، ودعا بوتين على الانفصاليين الموالين لموسكو في أوكرانيا إلى تأجيل التصويت على الانفصال قبل خمسة أيام فقط لانه كان من المقرر عقده .

في ما يمكن أن يكون انفراج في أسوأ أزمة بين الشرق والغرب منذ نهاية الحرب الباردة ، أعلن بوتين ايضا انه تم سحب القوات الروسية مرة أخرى من الحدود الأوكرانية ، على الرغم من أن الغرب قالوا لا يرى دليلا على مثل هذه الخطوة حتى الآن.

عقدت شركة الأسواق الناشئة أيضا عموما ولكن في آسيا ، واصلت الأسهم التايلاندية مكاسب على ارتفاع حالة عدم اليقين السياسي في حين هبط سهم الفيتنامية الأكثر في ما يقرب من 13 عاما بعد أن قالت فيتنام سفينة صينية صدم عمدا اثنين من سفنها في جزء من بحر الصين الجنوبي المتنازع عليها.

تداول اليورو مستقرا عند 1،3917 دولار ، وليس بعيدا من أعلى مستوى في شهرين يوم الثلاثاء من 1،3952 دولار ، قبيل اجتماع سياسة البنك المركزي الأوروبي في وقت لاحق من اليوم, غالبية المستثمرين يتوقعون أي تغيير السياسات.

وأظهر استطلاع أجرته رويترز لأكثر من 60 الاستراتيجيين صرف العملات الأجنبية يوم الأربعاء أنها تعتقد يحتاج اليورو لتصل إلى 1،42 دولار قبل البنك المركزي الأوروبي يأخذ أي إجراءات لإضعاف العملة , ومع ذلك، فإن الغالبية العظمى تعتقد أن مثل هذا الإجراء من غير المرجح أن يحدث.

يمسح الذهب جراحها في 1،290.30 دولار للأونصة بعد انخفاضه 1.4 % في اليوم السابق.

وارتفع الدولار الاسترالي 0.5 % الى 0،9352 دولار بعد أن أظهرت بيانات أن العمالة المحلية قد ارتفع أكثر من المتوقع في ابريل نيسان.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات, مناقشات. الأوسمة: , , , , , , , , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً