هزة الذهب تؤثر فى البنك المركزى السويسرى

البنك المركزى السويسرى هزة الذهب تؤثر فى البنك المركزى السويسرى

مع انهيار اسعار المعدن النفيس خلال عام 2013 , لاتزال صدمه الانهيار تطل على كبار المستثمرين الدوليين , والمصارف المركزيه للدول .

ومازال البنك المركزى السويسرى , يواجه خسائر المصرف فى العام الماضى التى خرجت عن السيطرة , واصبحت 9 بلايين فرنك سويسرى اى ما يعادل 7.3 بليون يورو بسبب تراجع اسعارالذهب 30% فقط .

وامتناع ادارة البنك عن توزيع الارباح على حمله الاسهم , للمرة الاولى منذ 1907 , والمساعدات الماديه , التى تقدم كل سنه الى الكانتونات السويسرية، فستتوقف للمرة الأولى منذ العام 1991كل هذة كانت نتائج وعوامل هزة الذهب .

ودخول البنوك المركزيه الاوروبيه دوامه الخسائر على غرار البنك المركزى السويسرى , بسبب تراجع أسعار الذهب.

و في مقدمه المصارف لوكسمبورغ المركزي، ويتوقع الخبراء السويسريون أن تصل خسائره إلى 10 بلايين يورو، ومصرف ألمانيا المركزي بخسائر 8.5 بليون يورو.

بلغت عائدات المصرف المركزي السويسري 3بلايين فرنك من التجارة بالعملات الأجنبية ، وحصل المصرف على 3بلايين فرنك من بيع صندوق ادارة أصول تابع لمصرف «يو بي أس».

أن سعر أونصة الذهب يبلغ نحو 1200 دولار بعد انحسار الأزمة المالية العالمية ، بعدما ارتفع عام 2011 إلى 1900 دولار.

أن عدم تمكن المصرف المركزي السويسري من إعطاء الهبات المخطط لها إلى الكانتونات، سيسبب فجوة مالية داخل خزائنها تُقدر قيمتها بنحو 667 مليون فرنك سويسري.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً