البنك المركزي العراقى يسيطر على سوق الذهب ويقتل الاحتكار

البنك المركزى العراقى البنك المركزي العراقى يسيطر على سوق الذهب ويقتل الاحتكار

بعد اقدام البنك المركزى العراقى على بيع السكوك الذهبيه على المستثمرين وشرائح المجتمع دعا المتخصصين والاقتصاديين بذلك بانها بالخطوة الجيدة .

وتعد الخطوة الرائدة التى اقدم عليها البنك المركزى , بالسيطرة على اسواق الذهب , وتساهم فى دعم اقتصاد العراق , مع اقبال المواطنين على شراء الذهب.

وتستورد اسواق العراق حوالى 5 طن من الذهب شهريا , وهى كميه تعد الاكبر فى تاريخ العراق.

وصرح مظهرمحمد صالح نائب محافظ البنك المركزي السابق ان خطوة البنك المركزي ببيع المسكوكات الذهبية على المستثمرين وبقية شرائح المجتمع العراقي هى خطوة رائدة , وتعمل على السيطرة على سوق الذهب وفق تفعيل مصارف الرهون للذهب والأموال بما يساعد على دعم الاقتصاد العراقي بمختلف قطاعاته.

ازدياد الإقبال على شراء الذهب في العراق يعد مؤشرا جيدا على انتعاش الوضع المعيشي للمواطنين الذين بدأوا بادخاره خوفا من هزات محتملة في سعري الدينار العراقي أو الدولار الأميركي.

وان النظام السابق كان يسيطر على تجارة الذهب في العراق عبر إقراره تعليمات مشددة تفرض على التجار الحصول على ما يحتاجون إليه عبر الشراء من البنك المركزي العراقي الذي كان مجبرا علىها .

وكان البنك المركزي العراقي قد قرر، في 23 يناير 2014، سك تشكيلة من السبائك الذهبية لبيعها على المتعاملين بالذهب والمستثمرين وشرائح المجتمع العراقي، فيما أكد أن هذا الإجراء يمثل إحدى أدوات السياسة النقدية للبنك.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً