تراجع الذهب يضر باغرائه كوسيله للتحوط ضد التضحم

تراجع الذهب يضر باغرائه كوسيله للتحوط ضد التضحم

استقرت اسعار الذهب اليوم بعد أن سجل أكبر خسارة أسبوعية في شهر ولكن الذهب لا يزال مهددا بالتراجع لاقل من 1200 دولار للأوقية , مع خوف المستثمرون تبعات تقليص برنامج التحفيز الأميركي.

ومع وجود الدعم الاسيوى الضعيف لاسعار الذهب , بفضل زيادة حيازات صناديق مؤشرات الذهب بواقع 5.40 طن إلى 814.12 طن يوم الجمعة وهي الأولى منذ الخامس من نوفمبر.

صعد الذهب في المعاملات الفورية 0.02 % إلى 1202.90 دولار للأوقية , وكان قد ارتفع 1% يوم الجمعة بفضل تغطية مراكز مكشوفة إثر خسارته 4% في الجلسات الثلاث السابقة.

وتراجع الذهب 3% الأسبوع الماضي بعدما أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أن الاقتصاد الأميركي بدء فى التعافى لدرجة تسمح بخفض برنامجه الضخم لشراء السندات.

ومع هبوط الذهب نحو 30% العام الجاري بفعل المخاوف من تقليص برنامج التحفيز الذي يضر بإغراء المعدن الأصفر كوسيلة للتحوط ضد التضخم.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الذهب, أخبار. الأوسمة: , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

اترك تعليقاً