تعافى الاقتصاد الامريكى يطيح باسعار الذهب

سبيكه من الذهب تعافى الاقتصاد الامريكى يطيح باسعار الذهب

فى الحديث عن تساقط اسعارالذهب كاوراق الشجر خلال عام 2013 حتى وصل الى ادنى مستوى له منذ يونيو الماضى ليسجل 1192 دولارا امريكيا للاوقيه .

ومع تاثر اسعارالذهب تاثيرا سالبا بشكل كبير بعد قرارالبنك المركزى الامريكى الذى دعا فى اجتماعه ان يخفض خطط التيسير الكمى بمقدار 10 ملايين دولار بدايه من يناير 2014.

ويعد تخفيض ضخ الاموال فى اسواق السندات والاسهم , كان متوقعا من قبل المحللين الفنيين بعد ظهور نتائج ايجابيه للاقتصاد الامريكيى , مما يستدعى تقليل الدعم المالى للاقتصاد , وتخفيف حزمه التحفيز التى كان يوفرها البنك المركزى الامريكيى بمقدار 85 مليار دولار.

وبذلك يصبح تاثير القرار على اسعار الذهب سلبيا لان عملية ضخ الاموال كانت تزيد من سعره مدفوعا بمخاوف التضخم والتعثر الاقتصادي الامريكي.

ومع تعافى امريكا من الازمة المالية العالمية , و هروب الاموال من الاستثمار في الذهب كملاذ امن ودخولها في سوق الاسهم مرة اخرى.

ومع توقع ان تتزايد هبوط اسعار الذهب نحو 1150 او 1180 دولار للاوقيه .

واحتماليه توقف اصحاب هذه المناجم عن الانتاج واحتمالية ارتفاع الاسعار مشيرا الى اختلاف وجهات نظر المحللين حول اداء الذهب في الايام القادمة الا ان الكل متفق بعودة الاسعار للارتفاع على ان يكون السعر بين 1350 و1400 دولار للاوقيه في عام 2014.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً