مفاجأة الاتفاق الغربى الايرانى تؤثر على النفط والذهب

الذهب و النفط مفاجأة الاتفاق الغربى الايرانى تؤثر على النفط والذهب

يبدو أن الذهب سيظل يعاني لفترة طويلة قادمة من ضغوط هروب السيولة وانخفاض اسعارة ، وتحول الأنظار الى بورصات الأسهم ، حيث هبط الى أدنى مستوى له منذ يونيو الماضى بملامسة دعم 1227 دولارا بداية الأسبوع .

متأثرا بحالة التفاؤل الإيجابية التي غطت الأسواق العالمية بعد توصل السياسيين الى الاتفاق الغربى الإيرانى حول النووى الايرانى كمفاجأة من العيار الثقيل فى سرعة إبرامها، وصدى تأثيرها على الأسواق الاقتصادية.

وأن النفط والذهب هبطا إثر الاتفاق ، هبوطا حاد غير متوقع، وقد تكون أسباب هبوط النفط واضحة لمخاوف الأسواق من زيادة العرض فى حالة ضخ النفط الايرانى .

لكن هبوط الذهب هو المثير للتساؤل لحدته فى الهبوط وسرعته فى التصحيح وغير المقنع فى حدوثه، والعامل النفسي هو الذى دفع الأسعار للهبوط وليس تداعيات الاتفاق، وذلك ما أكدته عودة منحنى الأسعار للارتفاع وتفتح المجال لمزيد من الصعود نحو مستوى 1300 دولار فى حالة استقرار الأسعار فوق 1250 دولارا خلال الأسبوع القادم.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً