هروب المستثمرين من الذهب الى بورصات الاسهم

الذهب هروب المستثمرين من الذهب الى بورصات الاسهم

استمرار اسعار الذهب فى الانخفاض خلال تداولات الاسبوع الماضى , مع اتجاه المستثمرين الى فقد حيازاتهم من الذهب ومع تحول انظارهم الى بورصات الاسهم في عدة دول غربية.

مع تسجيل الذهب ادنى مستوى له منذ يونيو الماضي بعد ان لامس مستوى 1227 دولار للاوقيه الواحدة متأثرا بالتفاؤل الذي سيطر على الاسواق العالمية والذي جعل منه شهية للمستثمرين تبتعد عن الذهب وتتجه نحو الاسهم.

و بعد الاتفاق الغربي الايراني حول المسألة النووية انتعشت اسواق الاسهم في اوروبا والولايات المتحدة في حين تراجعت اسعار النفط بسبب مخاوف من زيادة المعروض من الطاقة في حال تم رفع العقوبات الاقتصادية عن ايران.

ومع الهبوط الحاد للذهب في غضون تلك الاحداث وبصورة غير مقنعة لاسيما وان الاسواق الايرانية لتجارة الذهب لا تستطيع احداث تلك الهزة السعرية على خلفيه ما تفعله في اسواق النفط ولذلك نرجح ان العامل النفسي هو الذي دفع اسعار المعدن الاصفر للهبوط وليس تداعيات الاتفاق.

وكانت اراء المحللين اختلفت حول توقعات اسعار الذهب خلال الايام القادمة حيث يرى الكثير منهم ان ارتفاع الاسعار بنهاية التداولات بقيمة 24 دولار للاوقيه هو عملية تصحيح للاسعار نتيجة تكرار مراحل الهبوط خلال الاسابيع الماضية وان الاسعار سوف تتجه نحو كسر دعم 1200 دولار قبل نهاية العام.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً