رفض سويسرا مبادرة تقليص احتياطي الذهب

gold رفض سويسرا مبادرة تقليص احتياطي الذهب

قالت الحكومة السويسرية أن مطالب المبادرة في احتياطي الذهب ليست مناسبة. حتى انها غير منتجة, لأنها تستند الى سوء فهم حول أهمية الذهب للسياسات النقدية. فمن وقت طويل لم يعد للذهب تأثير مباشر في استقرار العملات, وأضافت الى أن يضمن المصرف الوطني استقرار الأسعار بوضع كمية من الاموال الملائمة تحت تصرف الاقتصاد واتباع سياسة نقدية متماسكة وشفافة.

وكما أوصت الحكومة السويسرية مجلس النواب برفض هذه المبادرة لأنها تعمل على ضرب اتحاد الوسط الديمقراطي حول احتياطي الذهب في البلاد باعتبارها تربك السياسة النقدية للمصرف المركزي السويسري وتقوض توزيع الأرباح على المقاطعات, وتدعو مبادرة (انقذوا ذهب سويسرا) توقف المصرف الوطني السويسري عن بيع الذهب وان يخزن احتياطه من الذهب داخل البلاد بنسبة 100 في المئة من اصول موجودات الاحتياطي العام للمال السويسري.

وأكدت المبادرة على الحفاظ على احتياطي قدره 1.050 طن من الذهب هو امر اساسي وحيوي لضمان استقرار الفرنك السويسري, ويسمح بتوفير حماية مضمونة للمدخرات الخاصة ,وكذلك في الحفاظ على المستوى العالي للأجور ومعاشات المتقاعدين.

وأكدت الحكومة السويسرية على أن وضع حصة عالية من احتياطي الذهب الغير قابل للصرف في أصوله سيعوق الى حد كبير السياسة النقدية للمصرف المركزي. وطالبت باعادة الذهب السويسري المخزون خارج البلاد واوضحت الحكومة ان 70 بالمئة من ال 1.040 طن. الذي يشكل احتياطي الذهب السويسري مخزن داخل الاراضي السويسرية و 20 بالمئة مخزن في في مصرف (بانك اوف انكلاند) و 10 بالمئة في المصرف المركزي الكندي.

وأكدت على ان المبادئ الاساسية لادارة الأموال تضمن استمرارية العمليات في الظروف الصعبة وتلبي متطلبات الجميع.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً