التيسير الكمى سبب إستقرار اسعار الذهب قرب قيمة 1300 دولار

التيسير الكمى سبب إستقرار اسعار الذهب قرب قيمة 1300 دولار

سنغافورة (رويترز) – معدن الذهب يستعد لانهاء موجة صعود استمرت ثلاثة أيام حتى اليوم الإثنين الموافق 18 نوفمبر 2013 ، و لكن بدون خسارة حيث تستمر الأسعار مستقرة قرب قيمة 1300 دولار للأوقية ( الأونصة ) ، و تبقى الأسعار هكذا بسبب الآمال و الأراء المطرحة ، بأن يبقي المجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الامريكي) ، على سياسة التيسير النقدي ما يعزز من اغراء المعدن الذهب كأداة للتحوط في مواجهة التضخم الأقتصادى.

و هبطت أسعار معدن الذهب في المعاملات الفورية إلى نسبة 0.2 في المئة حيث عادلت قيمة 1286.96 دولار للأوقية (الأونصة) ، و تم وصوله لهذه النسبة فى تمام حلول الساعة 07:41 بتوقيت جرينتش.

و ارتفعت أسعار المعدن الثمين (الذهب) ، 2 بالمئة في الأيام الثلاثة الماضية بفضل التوقعات المعلومة مسبقاً ، بأن جانيت يلين المرشحة لرئاسة المجلس الاحتياطي الفيدرالى الأمريكى أنها ستبقي على برنامج شراء سندات الأصول المعلمة بقيمة 85 مليار دولار شهريا.

و فقد معدن الذهب أيضاً نحو 25 بالمئة من قيمته و ذلك منذ بداية هذا العام نتيجة المخاوف القابضة لدى المستثمرين من تقليص برنامج شراء الأسهم الداعم لمعدن الذهب مع تحسن الاقتصاد الامريكي فى الفترة القادمة.

كما إنخفضت أسعار الفضة بنسبة 0.5 في المئة بما يعادل قيمة 20.66 دولار للأوقية.

و هبط سعر البلاتين إلى نسبة 0.27 بالمئة ليصل إلى 1433.6 دولار.

و أيضاً البلاديوم بنسبة 0.56 بالمئة ليصل إلى 726.22 دولار للأوقية.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الذهب, أخبار. الأوسمة: , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

اترك تعليقاً