الأزمة المالية التي تشهدها الهند بسبب اقتناء الذهب

Gold-in-India-620x355 الأزمة المالية التي تشهدها الهند بسبب اقتناء الذهب

تعد الهند أكبر مستورد للذهب في العالم, ولكن زيادة الجمارك بدأت تثبت أقدامها وتترك أثرها في السوق بسبب الانهيار في الواردات, والاضطراب الشديد في أسواق الذهب الهندية, تبع ذلك نقصا في المعروض وارتفاع شديد في الأسعار, ماشجع ذلك العاملين في السوق السوداء على ادخال الذهب الذي لم يعد بأمكان التجار القانونيين استيراده, مضيفا ان الذهب أصبح يأتي من دبي وسنغافورة وبنغلادش ومن الصعب ايقاف ذلك.

وفي وسط الفوضى التي تعم مطار بومباي الدولي في الهند تم القبض على راكب بحوذته صندوق كرتوني مثبت بعدد كبير من الدبابييس الصغيرة, مصنوعة من الذهب الملون, وأيضا تم القبض في احد مطارات الهند على ركاب يقومون بتخبئة الذهب في الواح الشوكولا, وداخل اجهزة التلفزيون, و الملابس الداخلية.

تضاعفت قضايا الذهب في الهند هذه السنة ثلاث مرات ,و يقول مسؤول في وكالة الأنباء(جون جوزيف): نحن مستمرون بالامساك والضبط ,ولكن لاتوجد طريقة مضمونة مئة بالمئة لتوقيف هذا الأمر نهائيا. ومن جهة اخرى استهلكت الهند نحوربع امدادات الذهب العالمية في العام الماضي. ماجعله أكبر مستورد للذهب, ويعزي السبب في ذلك استخدام الهند للذهب بشكل كبير, وذلك في حفلات الزفاف المعقدة والقرابين الباذخة التي تقدم في المناسبات الدينية, ولذلك اصبح هذا الفيض المتنامي للطلب واحدا من القوى التي تدفع ثالث اكبر اقتصاد اسيوي نحو الأزمة المالية.

وزادت الهند في الرسوم الجمركية ,وعمل تدفق الذهب على زيادة اتساع الفجوة في الحساب الجاري للبلاد, ليسجل مستويات قياسية, وأكد مدير مجوهرات تيتان(باسكاريان) ان اسواق الذهب في الهند تشهد اضطرابا شديدا وتبع ذلك نقص في المعروض وارتفاع شديد في الأسعار. اما الان فتأمل الهند ان تكون قادرة على تحويل مخزون البلد من الذهب الى رأسمال الاستثمار المنتج ,والمكون من 20 الف طن .حيث تبلغ قيمته 1.1 تريليون دولار, وذلك حسب مجموعة الوساطة والاستثمار الاسيوي(سي ال اس اي).

وارتفعت اسعار الذهب في اعقاب الازمة المالية في الهند, وراح المستثمرون يبحثون عن ملاذ امن لاصولهم. وقفز طلب الهند على الذهب من (471) طن من عام 2001 الى (1.017) طن في هذه السنة ,اي بقيمة تقدر ب54 مليار دولار. وكان للسياسة تأثير واضح ,حيث انخفضت واردات الفضة والذهب في ايلول بنسبة 83 بالمئة لتصل الى 800 مليون دولار.

اما من الجانب الديني فهو جانب مهم جدا بالنسبة للهند, ففي مهرجاناتهم الدينية تستخدم المعادن الثمينة لتكريم ربة الغنى والثراء, كل هذا الى جانب اكوام المخمليات المعطرة وعطايا المجوهرات الذهبية والحلي التي تجلب الى المعابد والمزارات على مدار السنة .والمعروف عن الهند انها تملك ثلاثة معابد تحتوي مخزون من الذهب يقدر ب (3.500) طن من الذهب ,وفي عام 2001 كشفت الهند عن معبد يحتوي ذهب بقيمة 20 مليار دولار امريكي.

يبلغ عدد سكان الهند 1.2 مليار نسمة ,وطلب الذهب فيها سيزيد الضغوطات في اتجاه واردات جديدة ,وهذا يحتاج الى عدد مكثف لموظفي الحدود الهندية وخاصة بأن من يساعد في تهريب الذهب هم نسبة كبيرة من موظفي المطار, الذين يتفقون مع مهربي الذهب بتهريبه من خلالهم ,لأنه من الطبيعي ان الموظف في المطار لايقوم احد بتفتيشه ولا يمر من اي جمارك, وبالتالي لايسطيع احد في العالم توقيف اساليب النصب والتهريب.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً