مساهمة الذهب للأقتصاد العالمى فى عام 2012 نحو 110 مليار دولار

الذهب والدولار مساهمة الذهب للأقتصاد العالمى فى عام 2012 نحو 110 مليار دولار

مبيعات الذهب قد لا تبدو جيدة في أسواق الأسهم الأقتصادية لهذا العام ، إلا أن تأثيرها على الاقتصاد العالمي أمر لا يمكن إنكاره ، و قد أظهر تقرير صدر مؤخرا عن بورصة برايس ووترهاوس كوبرز ، بتكليف من مجلس الذهب العالمي ، أن الطلب الاستهلاكي على الذهب في شكل المجوهرات فى العام الماضى ، و القطع النقدية أو القطع الصغيرة والسبائك قد ساهم بزيادة بقيمة 110 مليارات دولار للاقتصاد العالمي في عام 2012 ، كما زادت نسبة البيع هذا العام زيادة كبيرة بأسواق البيع.

وعموماً فأن إجمالى القيمة المضافة ، والقيم المضافة الغير مباشرة المرتبطة بالعرض والطلب على الذهب زادت بالولايات المتحدة الأمريكية نحو 210 مليار دولار أمريكى بنطاق كبير. و تمثل أكبر الدول المنتجة للذهب نحو ثلاثة أرباع الأنتاج العالمى.

و من أكبر 6 دول منتجون للذهب: الصين ، أستراليا ، الولايات المتحدة الأمريكية ، روسيا ، بيرو ، جنوب أفريقيا ، ويعتبروا من أكثر الدول أيضاً المستخرجة لأكثر من نصف الذهب المستخرج عالمياً.

تعدين الذهب فقط عمل على زيادة مباشرة للأقتصاد العالمى عام 2012 نحو 78.4 مليار دولار أمريكى ، على قدم المساواة فى الناتج المحلى الإجمالى من الأكوادور و أذربيجان.

وفى نفس الوقت قد شكلت أكبر 13 دولة مستهلكة للذهب عام 2012 بنسبة 17% من الذهب المستخدم بالتصنيع ، ويشكل الذهب المستخدم من هذه النسبة فى صناعة المجوهرات والعملات والسبائك الصغيرة نحو 81% منه.

وإذا أمعنا النظر فى السبب الذى جعل الناس والمستثمرين للذهب يشترون الذهب هو أن نسبة الأستثمار الخاصة بالذهب تزيد بنسب كبيرة عاماً بعد عام.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً