ثاني اشهر مصفاة ذهب في افريقيا

مصفاة الذهب السودانية ثاني اشهر مصفاة ذهب في افريقيا

بعد خروج النفط الذي كان يمثل المدخل الأول لميزانية البلاد في السودان وذلك بسبب انفصال الجنوب عنها قامت وزارة المعادن بانشاء مصفاة للذهب بعد ان ارتفعت الكميات المنتجة منه لتقوم هذه المصفاة على شغله وصهره على شكل سبائك بدلا من بيعه خام الأمر الذي يفقد البلاد قيمة اضافية كبيرة جراء تصديره في شكل خام وقد تزايدت فيه طلبات دول الجوار وكبار الشركات لشراء الذهب من المصفاة بعد ان ينقى من الشوائب ويصبح سبائك جيدة و نظيفة.

تصفي المصفاة في اليوم الواحد (900) كيلو من الذهب بجانب الفوائد الاقتصادية الأخرى التي تجعل السودان قبلة لصناعة الذهب في افريقيا وخاصة لأن المصفاة تعتبر ثاني مصفاة في افريقيا لتصفية المنتجات المعدنية في السودان وهناك ايضا طلبات من دول وشركات تتقدم يومياالى المصفاة لشراء الذهب السوداني.

وتصدر السودان مايعادل 54 مليون دولار ويتوقع ارتفاع الكميات بعد تزايد العقود.

سيكون لهذه المصفاة اثر كبير في تطوير قطاع المعادن لاسيما قطاع الذهب فستجعل له قيمة أكبر فأكبر.

يقوم على ادارة هذه المصفاة ادارة سودانية برئاسة نائب محافظ بنك السودان المركزي وقد صرح وزير المالية السوداني بأن العمل الرسمي في المصفاة لن يكون تصديرا للذهب على شكل خام خارج السودان انما سيكون على شكل سبائك واشار بأن المصفاة ستسهم في اصدار سبائك الذهب وفقا للأسعار العالمية المعروفة.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات, مناقشات. الأوسمة: , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً