الذهب والنفط والعلاقة بينهما

الذهب و النفط الذهب والنفط والعلاقة بينهما

الذهب والنفط عاملان قويان فهما يتمتعان بمقومات ادت بهما الى ان يبلغا القمة في الاسواق العالمية حتى وان كان احدهما في حالة ارتفاع او انخفاض.

يلعب البترول دورا هاما في العلاقات الدولية التي اصبح يشوبها التوتر والغموض اما الذهب فهو يحظى بشهرة اقتصادية عالمية لانه احد اشهر المعادن النفيسة التي يسعى الجميع لاقتنائها كملاذ امن من المتغيرات الاقتصادية الاخرى.

هناك خبراء ومختصين يربطون علاقة النفط بالذهب ويقولون بأن العلاقة بينهما وطيدة لان ارتفاع اسعار الذهب له علاقة بأسعار النفط واسعار الطاقة وذلك من منطلق ان السعر له علاقة انتاجية يمثل جزءا من مكونات التكلفة لاي سلعة سواء بالنقل او الانتاج
وبما ان الذهب هو سلعة استراتيجية مهمة حافظة للثروة فان العلاقة بينهما علاقة حقيقية وذلك لوجود علاقة طردية بينهما لانه كلما ازداد سعر البترول زاد سعر الذهب.

وفي الوقت الذي يحقق فيه البترول اسعارا مرتفعة كانت اسعار الذهب تتجه بنفس الاتجاه وارتفاع اسعار البترول يؤدي الى ارتفاع حصيلة الدخل القومي للدول المنتجة مما يؤدي الى ارتفاع مستوى المعيشة مما يدفع الناس لشراء الذهب.

وفي بعض الاحيان يلجأ المضاربون الكبار في البورصات العالمية للذهب الى رفع اسعار الذهب رغبة بالحصول على عائدات بترولية والناتجة عن ارتفاع اسعار البترول.

وهناك عامل ارتباط مشترك بين سعر الذهب وسعر النفط فكل منهما يتقلب سعره حسب الظروف السياسية ونقص القدرات الانتاجية التي تلعب دورا هاما في تحديد سعرهما فيجعلهما على اختلاف بالنسبة للسلع الاخرى.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات, مناقشات. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً