البورصه المصريه واستعاده ثقه المستثمرين بها

من نجاح ثوره 25 يناير الى نجاح  فى  البورصه المصريه  فقد نجح  راس المال المصرى فى استعاده نحو 41  مليار  جنيه خسائر منذ الثوره  . وصرحت مصادر  من البورصه ان راس  المال  السوقى الاجمالى لاسهم الشركات المدرجه قد بلغ فى تعاملات اليوم حوالى 414  مليار جنيه مقابل 373 مليار  جنيه كان قد وصل اليها فى نهايه  جلسته يوم الخميس

وهو أدنى مستوى له خلال الازمة وأرجع المصدرالتعافى للبورصة المصرية إلى الارتفاعات القوية التى سجلتها معظم الاسهم بالبورصة والى أدت الى تحقيق مكاسب كبيرة للمؤشرات مع عودة الثقة للمستثمرين بالبورصة.

ووقفت التداولات لمده بسيطه تتراوح لحوالى نصف الساعه بعد صعود المؤشر الاوسع نطاقا 5%،وبعد عودة التداولات قلص مؤشر egx30 جزءا من مكاسب بلغت 2.44 % بما يعادل 127.20 نقطة ليبلغ 5339.28 نقطة.

وقد فتحت الاسهم المصرية على مكاسب قوية الاثنين وقفز المؤشر المصري الرئيسي 7.14 %ووصل الى 5584 نقطة فيما قفز المؤشر الثانوي 3.9 % الى 568 نقطة وصاحبه المؤشر الاوسع نطاقا اي.جي.اكس 100 بنسبة 4.6 % الى 911 نقطة.

والطبيعى أن يهدف المضاربون الى جنى الأرباح ،فمثلما كان هناك حركات شراء فى المقابل يوجد بيع وهذا دليل على عودة الثقة.

وقال أن الصعود والانخفاض الذى شهده التداول الاثنين أن أى بورصة فى العالم تبدأ بارتفاع وتهبط وترتفع ولايشوب التداول أى شىء.

وأكد عبد السلام أن الارتفاعات التى شهددتها البورصة اليوم أكبر دليل على عودة الثقة للمستثمرين المحليين والعرب والأجانب فى البورصة المصرية والاقتصاد المصرى.

وعن ايقاف 46 شركة لعدم الافصاح أكد أن الافصاح أحد العوامل الرئيسية للارتقاء بمستوى الشفافية لزيادة الثقة.

 

 

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً