تضارب التقارير حول مبيعات الذهب أثناء موسم الحج هذا العام بالمملكة

الذهب الخليجى تضارب التقارير حول مبيعات الذهب أثناء موسم الحج هذا العام بالمملكة

من المعتاد ان مبيعات الذهب في المملكة السعودية ترتفع 3 أضعاف في موسم الحج كما ان موسم الحج يعتبر من المواسم التي تجني فيها محلات الذهب السعودي الأرباح وذلك لزيادة الزوار وزيادة حركة البيع والشراء.

ولكن في هذا الموسم انخفضت مبيعات الذهب في موسم الحج بمكة المكرمة خلال هذه الايام بأكثر من النصف مقارنة بالعام الماضي وذلك بسبب الأزمة الاقتصادية في دول الربيع العربي. هذا ما قاله التجار بينما اكد اخرون ان عمليات توسعة الحرم المكي أثرت ايضا على حركة البيع.

قال محمد الحمس وهو مدير متجر للحلي خارج الحرم المكي ان مببيعات الذهب تأثرت بالفعل ويقول بأن السعر انخفض بأكثر من 50 بالمئة مقارنة بموسم الحج الماضي.

كما قال محمد عبدالله مدير فرع محلات الذهب ان مبيعات التجزئة لم تستفد من انخفاض اسعار الذهب العالمية هذا العام.
كما ان اسعار الذهب في المملكة تشهد تذبذبا بين الارتفاع والانخفاض وهذا ما أثر على سوق الذهب المحلي في السعودية.
واتفق تجار الذهب والمجوهرات في السعودية على تراجع القوة الشرائية لدى الأفراد بشكل واضح نتيجة لموجة الغلاء التي طالت رياحها في السوق المحلية فتأرجح سعر الذهب بين صعود وهبوط اضافة الى التلاعب والغش التجاري الذي يقف وراءه بعض العمالة الوافدة الى السوق السعودي.

أكد عضو لجنة الذهب والمجوهرات في الغرفة التجارية في جدة ان اسعار الذهب ليس لها استقرارمعين فموجة مرتفعة وموجة هابطة كما أفصح ان نسبة الخسارة تتراوح بين 2 و 5 في المئة والزيادة المرتفعة تتراوح بين 5 و 10 في المئة.

وعلق أحد المواطنين في المملكة أن اسعار الذهب اليوم وتحديدا في السعودية باتت بعيدة عن متناول الطبقة المتوسطة وتغير الأسعار من 400 ريال للغرام عيار 24 الى 200 ريال ثم الصعود مرة اخرى لم يجعلها في متناول الجميع وهذا ماجعل انتشار الاكسسوار اكثر من الذهب.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً