البكتريا كاشفة الذهب

الرالستونيا ميتاليديورانس البكتريا كاشفة الذهب

بقي حلم تحويل العناصر الطبيعية الى ذهب يراود الكثير من الكيميائيين على مر العصور الى ان حان الوقت لتحقيق هذا الحلم عمليا وبطريقة بسيطة.

اكتشف باحثون نوعا من البكتيريا (الرالستونيا ميتاليديورانس) حيث ان بمقدور هذا النوع من البكتيريا تحول مركبا كيميائيا طبيعيا ساما الى ذهب عيار (24) قيراط.

كان هذا الاكتشاف لفريق البحث برئاسة فرانك ريث الباحث الاسترالي الذي وجد تجمعات هائلة من هذا النوع من البكتيريا عند منجمين استراليين للذهب كل على حدا، وكانت هذه الباكتيريا دالة على وجود الذهب في المكان حيث وجدت هذه البكتيريا داخل حبيبات من الذهب.

ذكر الباحث ان هذه البكتيريا تعمل كمنظفة مجهرية للتربة تتفاعل مع المعادن الثقيلة في أشكالها الذائبة وتحولها الى اشكال صلبة أقل سموما، مما يعني ان هذه البكتيريا تقوم بتنظيف محيطها الذي تحيا فيه من السموم العائدة لرقائق الذهب المتحركة و بهذاتحصل على نظام تمثيل غذائي افضل وهو مايساعدها على العيش داخل حبيبات الذهب.

كما ان المعادن المشبعة ببكتيريا (cupriavidus) يمكن ان تتكاثر على نحو جيد مع كلوريد الذهب (الذهب السائل) علي الرغم من سميته للميكروبات.

قام الفريق المستكشف بتغذية البكتيريا بكلوريد الذهب على مدار اسبوع حيث تستوعب البكتريا المادة السامة وتحولها الى كتل ذهبية وصلبة واكد العلماء ان هذه العملية لا تستغرق الا بضع ثوان وهي تحصل في اطار الحرارة السائدة وفي حموضة متعادلة اي انها اسرع بكثير من العمليات الصناعية الخاصة بتنقية الذهب واكثر فعالية منها.

و قال باحثون في مجلة بريطانية أن هذه الدراسة هي الاولى من نوعها التي تؤكد أن مادة حيوية ما تنتجها البكتيريا يمكن ان تحميها من الذهب المسمم وتؤدي الى انتاج الذهب ويؤكد الباحثون على ضرورة وجود الذهب نفسه قبل ان تلعب البكتيريا دورها في تشكيل كتلة لأن البكتيريا لن تخلق ذهبا من معادن أخري.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات, مناقشات. الأوسمة: , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً