انخفاض الجنيه المصرى امام الدولار ومبادرة لانقاذ للاقتصاد المصرى

وزير الماليه انخفاض الجنيه المصرى امام الدولار ومبادرة لانقاذ للاقتصاد المصرى

هبط الجنيه المصري مسجلا 5.9605 جنيه للدولار اليوم وهذا يعتبر  أدنى مستوى منذ يناير 2005 .ويتوقع محللون لضغوط كبيرة في الايام المقبلة مع اقبال المستثمرين الاجانب على بيع أسهم في البورصة المصرية التي استأنفت التداول

الجالية المصرية فى السعودية وجمعية رجال الأعمال المصريين فى الرياض دعت إلى تنفيذ مبادرة لدعم الاقتصاد المصرى بـ3 مليارات جنيه للمساهمة فى إنقاذ الاقتصاد

المبادرة ستتم على خطوتين الاولى إنشاء صندوق بمشاركة جميع المصريين العاملين فى السعودية الذين يتراوح عددهم بين المليون والمليون ونصف، بحيث يقوم كل عامل مصرى بإيداع ألف ريال سعودى فى هذا الصندوق، بالإضافة إلى المبالغ الكبيرة التى سيقوم بإيداعها رجال الأعمال المصريون بالسعودية، وفى هذه الحالة يمكن أن يتم تجميع ما لا يقل عن مليارى ريال بما يزيد على 3 مليارات جنيه مصرى.

و هذا الصندوق سيكون تحت تصرف الحكومة والبنك المركزى، كسلفة بدون فوائد، ويمكن من خلالها تمويل مشروعات خدمية وتنموية ويتم إقراضها للشباب بدون فوائد على أن تعود أموال هذا الصندوق لأصحابها بعد فترة تصل إلى 3 سنوات بعد تحقق الاستقرار بضمان البنك المركزى.

والثانيه تأسيس شركة مساهمة مصرية للإنتاج الزراعى والأمن الغذائى، بحيث تقوم الحكومة بتخصيص مساحة كبيرة من الأرض فى مشروع توشكى أو فى أى مكان آخر تكون بنظام حق الانتفاع، ويتم استصلاحها وزراعتها بالقمح، وهناك دراسات جديدة لزراعة القمح بأقل كمية مياه، ويساهم جميع المصريين فى كل دول العالم، بمبالغ كبيرة قد تصل إلى 3 مليارات ريال أى حوالى 5 مليارات جنيه،

ويمكن من خلال هذا المشروع تحقيق الاكتفاء الذاتى لمصر من الحاصلات الزراعية والمواد الغذائية.

وقد ابدى أكثر من 15 رجل اعمال رغبتهم فى الانضمام إلى هذا المشروع وليس فى السعودية فقط بل فى دول أخرى مثل الكويت وإيطاليا وإنهم بصدد اتخاذ الخطوات التنفيذية لهذه المبادرة خلال 10 أيام

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً