الذهب المصرى مابين الاسعار العالميه واحتجاجات 30 يونيو

محال الصاغه الذهب المصرى مابين الاسعار العالميه واحتجاجات 30 يونيو

شهدت اسعار الذهب فى الفترات التى تشهدها مصر موجه من الانخفاض تتراوح ما بين 1500 دولارا للاوقيه والى ال1300دولارا للاوقيه , حيث يلجأ بعض المستثمرين الى التحوط بالذهب والاحتفاظ به كملاذ أمن لايمكن استبداله , وفى تصريح سابق عن شعبه الذهب المصريه أن هناك حاجز معين لسعر الاوقيه لايمكن أن يتخطاه وهو حاجز ال1100 دولارللاوقيه . 

وأكد رئيس شعبه المشغولات الذهبيه بالغرفه التجاريه بالقاهرة أن ارتفاع الاسعار المحليه تماشيا مع ارتفاع الاسعار العالميه حيث وصل الارتفاع نحو ال6 دولارات فى تعاملات الاسبوع الماضى عالميا , ليسجل عيار 21 مبلغ 274 جنيها , بينما ارتفع عيار 24 الى 313 جنيها , وعيار 18 ليصل 235جنيها,

وفى اتفاق ليس رسميا  بين شعبه  الذهب والصرافه من تداعيات المظاهرات فى يوم 30 /6 القادمه ,لغلق ابوابها بدءا من 27 الشهر الحالى حتى انتهاء المظاهرات تحسبا للاضطرابات, والبدء فى تخفيف المدخرات من الذهب  والعملات من شركات الصرافه والمحلات والورش جميعها , وان تترك نسبه ضئيله جدا للمعروض , وان جميع تجار الذهب سيقومون  بأخ المدخرات ووضعها فى البنوك واتخاذ كافه الاحتياطات الامنيه تحسبا لاى تصعيد للمظاهرات , وخوفا من استغلال هذة الاوضاع فى السطو المتكرر على محال الذهب , مع توقعات بأن يكون 30 يونيو 2013 اسوء من 28 يناير 2011

 

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً