تنشر الأمم المتحدة أول خططها للتعدين عن الذهب فى أعماق البحار

mining in water تنشر الأمم المتحدة أول خططها للتعدين عن الذهب فى أعماق البحار

بعد دراسة فنية اقامتها السلطة الدولية لقاع البحار، تدرس هيئة الأمم المتحدة إدارة هذه الصناعة الجديدة، وقالت ان الشركات من الممكن أن تقدم طلب بالحصول على تراخيص التعدين بمجرد حلول عام 2016.

حتى الآن، أصدرت السلطة الدولية لقاع البحار 17 تصريح إستكشاف ويتم العمل على استخراج 7 تصاريح آخرى.

وقال المتحدث بإسم السلطة ان هناك زيادة غير مسبوقة فى الإهتمام من قطاع الشركات الخاصة وقطاع الشركات المملوكة للدولة.

كما قالت السلطة الدولية لقاع البحار، أن التعدين فى أعماق البحار سيكون عهد جديد. وما زالت عملية اتخاذ القرار بشأن كيفية عمل الترخيص للتعدين الفعلى وكيفية تقاسم العائدات حيث منها جزء سيذهب ايضاً إلى البلدان النامية.

وقد أظهرت التجارب السابقة من قبل بعض الشركات، أعداد كبيرة من الصخور الصغيرة الغنية بالذهب، النحاس، النيكل، الكوبالت والأتربة النادرة، فى قاع المحيطات.

والتقييم لمنطقة كلاريون – كليبرتون، يوحى بان هناك ما يقرب من 27 مليار طن من الصخور موجودة فى قاع المحيط ، والتى تحتوى على 290 مليون طن من النحاس و340 مليون طن من النيكل كما ان هناك اطنان اخرى من الذهب 

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار, أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً