الذهب في ثقافة الهند

الذهب في ثقافة الهند الذهب في ثقافة الهند

يعيش في شبه القارة الهندية، سابع أكبر دولة مساحةً علي مستوي العالم، أكثر من مليار و 200 ألف يتحدثون 23 لغة معترف بها رسمياً. لذا، فليس من العجيب أن تكون دولة الهند ثالث أكبر قوة شرائية و عاشر أكبر ناتج قومي علي مستوي العالم.

و بدأت حركة النهوض الإقتصادية في الهند بعد الإنفتاح الإقتصادي عام 1991. و إذا أستمرت الهند في الإزدهار الإقتصادي علي هذا المنوال، فمن المتوقع أن تكون أقوي إقتصاد في العالم خلال 10 سنين.

و أحد أهم أسباب النهضة الإقتصادية في الهند هي إلغاء قانون مراقبة الذهب عام 1992 بعد بدء سياسة الإنفتاح الإقتصادي. فمنع هذا القانون لعام 1962 سكان الهند من إمتلاك العملات أو السبائك الذهبية. و إضطرت جحافل حرفيين الذهب المهرة في الهند لشراء الذهب المهرب أو لترك البلاد بحثاً عن باب للرزق في بلاد أخري. و بإلغاء هذا القانون، إستفادت الحكومة الهندية من تجارة الذهب المزدهرة بفرض الضرائب و بتقليل نسبة الفساد الذي أنهك الإقتصاد و المحتمع الهندي لعقود طويلة.

و الذهب في الثقافة الهندية له قيمة و معني عميق، فالشعب الهندي يشتري الذهب تقريباً في كل المناسبات، من زفاف و أعياد دينية إلي هدايا للمواليد الجدد. هذا و بالإضافة إلي مهارة صاغة الذهب في الهند جعلت منها مركزاً هاماً لتجارة المجوهرات. و تقدم الهند في مجال تكنولجيا المعلومات و علوم الكمبيوتر، و هي تكنولوجيا تستخدم الذهب في طلاء و حماية الإليكترونيات من الحرارة المرتفعة، قلل من مستويات الفساد مما دفع بالإقتصاد الهندي لمستوي أعلي يرشحها لقيادة الإقتصاد العالمي بعد الصين في حالة سقوط إقتصاد الولايات المتحدة.

أما الذهب في الأساطير و الديانات في الهند، فتقول الأسطورة خلق العالم في الهندوسية أن العالم خرج من بيضة ذهبية عملاقة. و توجد آلهة خاصة للجمال و الرخاء في الهندوسية، لاكشامي، التي تظهر للمؤمنين بها علي هيئة ذهب طبقاً للديانة الهندوسية.
و أكبر تمثال ذهبي في العالم هو تمثال لبوذا الحكيم الهندي و مؤسس البوذية في العالم الذي يزن 5،5 طن من الذهب. و يرمز اللون الأصفر، لون الذهب، لنقاء و طهارة بوذا و الممثلة في زي الكهنة الأصفر و الهالات الذهبية المرسومة علي رأسه في الصور و الرسومات.

و ظهرت صرعة جديدة في الهند بعد إنخفاض عدد السكان تحت خط الفقر، ألا و هي تجارة الذهب الإلكترونية. فخمسة من أكثر ستة مدن تبحث في محرك البحث الأكبر في العالم، جوجل، بإستخدام كلمة “Gold” و “Gold Price” عن الذهب و أسعار الذهب في الهند, و جائت مدينة حيدر أباد كأكثر مدينة تبحث عن هذه الكلمات. بجانب العدد الكبير للصاغة الهنود في دول الخليج العربي، خاصة في المملكة العربية السعودية و الإمارات المتحدة، قد يعكس حجم رغبة الشعب الهندي في الإستثمار بالذهب و مدي إدمان هذه البلاد للمعدن الثمين.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات, مناقشات. الأوسمة: , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً