حكم قضائي بالغاء عقد منجم السكري والشركة تنفي

حبيبات الذهب حكم قضائي بالغاء عقد منجم السكري والشركة تنفي

فيما يعد لبداية عهد طويل من الصراع القضائي فقد قضت محكمة القضاء الاداري المصري بالغاء عقد شركة سنتامين المسئولة عن عمليات حفر واستخراج الذهب من منجم السكري الذي يعد واحد من اكبر مناجم الذهب في العالم وكذلك الغاء حق استغلال المنجم لمدة ثلاثون عاما قابلة للتجديدعلي خلفية دعاوي طعون قانونية اقيمت من قبل محامين مصريين .

وكان العديد من المحامون المصريون قد أقاموا العديد من الطعون علي عقود أبرمها النظام السابق ومن ضمنها عقد الشركة الاسترالية المسئولة عن استخراج الذهب من باطن المنجم الواقع في محافظة البحر الاحمر بمدينة مرسي علم بجنوب مصر.

وأدي تناقل الاخبار الي تهاوي أسعار أسهم الشركة ببورصة لندن لأقصي درجاتها حيث فقدت أكثر من ثلث قيمتها السوقية قبل ان يتم إيقاف التداول عليها حيث سجلت أسهمها ادني مستوي لها في ثلاثة سنوات قبل ان تسترد جزء مما فقدته خلال تعاملات اليوم ليتم التداول عند مستوي 64 بنسا بنسبة أنخفاض 35% في احدث التعاملات .

وفي اول رد من الشركة فقد صرحت بان العمل مازال جاريا في المنجم دون توقف حيث صرحت بان محكمة القضاء الاداري لا يحق لها الغاء العقود حيث انها ليست جهة اختصاص كذلك فان ما صدر لا يعدو ” تعليقات ” وليس احكاما مكتوبة او قرارات نهائية .

ويحق للشركة الطعن في محكمة أعلي في حالة إيقاف العمل بالمنجم علي خلفية الحكم الصادر الا انه قد يمتد الصراع القضائي لشهور عديدة بين الشركة والجهات الحكومية والقضائية .

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف قضابا و أراء, مقالات, مناقشات. الأوسمة: , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً