تجار الذهب يخففون الاوزان تماشيا مع طلبات السوق المحلي

تجار الذهب يخففون الاوزان تماشيا مع طلبات السوق المحلي

تأثرت اسواق الذهب خلال الاونة الاخيرة تاثرا شديدا بالركود السائد والذ يلقي بظلاله بفترة ليست بالقصيرة علي اسواق الذهب المصرية رغم مرور بعض مواسم الرواج وذلك لتعدد الاسباب من انفلات امني في بعض الاوقات واخري بسبب توترات سياسية وسوء الاوضاع الاقتصادية واخيرا تكرار انقطاع التيار الكهربائي .

جاء ذلك علي لسان “امير رزق” عضو شعبة الذهب بالقاهرة حيث اضاف ان تجار محال الذهب يقومون الان بتكثيف التامين الخارجي لمحالهم بعد ان تفشت العديد من سرقات محال الذهب مستغلة سوء الاوضاع الامنية لفترة من الفترات .

واضاف “رزق” ان بعض التجار قد يأسوا من تحسن الاوضاع مما حداهم للعمل بالفضة والذهب الصيني في محاولة لمواجهة الكساد بل ان البعض قام بتصفية تجارته وعرض محاله للايجار او قام بتغيير النشاط في انتظار اي انفراجة تحسن من الاوضاع القاتمة.

واردف بان التجار قد عانوا من خسائر فادحة نتيجة الركود بحركات البيع مما جعل البعض يقوم بتخزين بضاعته من الذهب او بيعها ووضعها كودائع بالبنوك لمواجهة متطلبات المعيشة .

علي جانب اخر صرح” شريف السرجاني” عضو الشعبة بان التاجر يحدوهم الامل في تحسن الاوضاع خلال فترة عيد الفطر وما بعدها وذلك لرواج موسم الزواج وقد قاموا بتخفيف الاوزان للمنتجات بغرض حث المستهلكين علي الشراء موضحا ان هذه سياسة متبعة منذ اندلاع ثورة يناير .

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الذهب. الأوسمة: , , , , , , , , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

اترك تعليقاً