البورصة المصرية تخسر 1.9 مليار جنيه

s6201226161354 البورصة المصرية تخسر 1.9 مليار جنيه

تجاهلت البورصة المصرية مع اغلاق تعاملاتها الثلاثاء تسمية رئيس الحكومة الجديدة الدكتور هشام قنديل وسط عمليات بيع ملحوظة من المستثمرين الاجانب قابلها عمليات شراء من مستثمرين مصريين وعرب.

وخسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 1.9 مليار جنيه ليصل إلى 335.8 مليار جنيه مقابل 337.7 مليار جنيه عند إغلاقها السابق, فيما بلغ حجم التداول الكلي بالسوق 535 مليون جنيه.

وانخفض مؤشر البورصة الرئيسي “إيجي إكس” 30 بنسبة 1 في المائة ليصل إلى 4819.33 kقطة, كما تراجع مؤشر “إيجي إكس” 70 للاسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 0.38 في المائة مسجلا 425.81 نقطة, وفقد مؤشر “إيجي إكس” 100 الاوسع نطاقا ما نسبته 0.45 في المائة من قيمته ليصل إلى 730.88 نقطة.

قال وسطاء بالبورصة إن التعاملات بدأت على ارتفاعات نسبية لجميع المؤشرات, لكن إعلان إسم رئيس الحكومة الجديدة جاء مخالفا لكل التوقعات التى كانت تشير إلى أنه سيكون شخصية اقتصادية عامة.

وقال الدكتور معتصم الشهيدي خبير أسواق المال إن السوق تجاهلت تسمية رئيس الحكومة الجديدة رغم انتظاره, معتبرا أن تكليف المهندس هشام قنديل – وزير الرى فى الحكومة الحالية – بتشكيل الحكومة قد خلق مزيدا من الترقب لدى المستثمرين بالبورصة حتى إعلان تشكيل الوزارة بأكملها, وتوجهاتها الاقتصادية.

وأشارت مروة حامد محللة أسواق المال إلى أن تعاملات اليوم شهدت العديد من عمليات نقل الملكية على بعض الاسهم من مستثمرين أجانب إلى مستثمرين مصريين خاصة في أسهم شركات اوراسكوم للاعلان وأوراسكوم للانشاء.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً