الأضطرابات التى تشهدها الشرق الأوسط أدت الى أرتفاع الذهب

تصاعد الاضطرابات في ليبيا والشرق الأوسط أدت الى ارتفاع أسعار الذهب فى الأسواق الفورية اليوم الثلاثاء بالرغم من انخفاض حيازات المعدن في أكبر صندوق استثمار مدعوم بالذهب متداول في البورصات لأدنى مستوى فيما يزيد على 9 أشهر

وأرتفعت أسعار الذهب في السوق الفورية 0.3% إلى 1414.66 دولار للأوقية موافقة الساعة 0642 بتوقيت جرينتش محققا مكاسب لليوم الثالث على التوالي

ووصلت عقود الذهب الأمريكية 0.4% إلى 1415.40 دولار للأوقية

وكانت اَراء المتعاملون أنه بالرغم من الأضطرابات فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يعزز الذهب كملاذ اَمن فإن تحسن التوقعات الاقتصادية يضغط من ناحية أخرى على الأسعار

وصرح المكتب الأسترالي للموارد الزراعية والاقتصادية والعلوم إن أسعار الذهب يمكن أن تتراجع 20% في وقت لاحق هذا العام وفي 2012 مع تعافي الاقتصاد العالمي وخروج المضاربين من السوق

واَراء المتعاملون ايضاً أكدت إن حيازات الذهب لدى صندوق إس. بي. دي. آر جولد ترست هبطت لأدنى مستوى منذ منتصف مايو العام الماضي في علامة على تحول المستثمرين صوب الأسهم أو أصول أخرى

وارتفعت اسعار الفضة في السوق الفورية 0.8% إلى 34.08 دولار للأوقية

وتراجعت اسعار البلاتين 0.07% إلى 1803.68 دولار للأوقية

وارتفع ايضاً البلاديوم 0.16% إلى 795.75 دولار للأوقية

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً