النفط يسجل 120$ مع مخاوف بارتفاعه الى 200$

وسطمخاوف كثيرة ومراقبه يتوقع اقتصاديون ارتفاع أسعار النفط نحو معدلات قياسية جديدة مدعوما  بالاحداث السياسيه فى ليبيا

ان المخاوف اصبحت جديه بعد اضطراب الأسواق وارتفاع الأسعار فوق 200 دولار وعلى الرغم من تشبع السوق بفائض يبلغ 6 مليون برميل يوميا، وإن ارتفاع الأسعار ليس له علاقة بأساسيات السوق النفط وأسعار المعادن والغذاء، في أعلى مستوياتها

إن السوق لا يعاني من نقص في الإمدادات إن ظروف الأزمات هي أفضل الأوقات لصناديق الاستثمار والتي تعمل في الأوقات الصعبة وباتت تهدد ارتفاع الأسعار لمستوى قياسي وهو تراجع إمدادات الغاز عن أوروبا وخاصة إيطاليا والتي تستورد خمس حاجتها من ليبيا.ارتفاع أسعار النفط بالتأكيد ستؤثر على النمو الاقتصادي العالمي

في الوقت ذاته تؤكد منظمه الاوبك أنها قادرة على تلبية الطلب في السوق نظرا لما تمتلكه من قدرة فائضة في السوق إلا أنها لم تتحرك الى الآن وعلى الرغم من أن ليبيا تنتج حوالي 1.6 مليون برميل يوميا وهي تاسع أكبر منتج عالمي بين الأعضاء الإثني عشر في منظمة أوبك، ورغم استطاعت السعودية تعويض السوق هذه الكمية الا أن المخاوف الحقيقية هو انتقال الفوضى نحو دول فى الشرق الاوسط ودول إفريقية كالجزائر ونيجريا وانغولا.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات. الأوسمة: , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً