ارتفاع الطلب على الذهب مدعما بالهند والصين

من المنتظر أن يظل الطلب على الذهب مرتفعا مع ازدياد الاقبال من الهند والصين و لكن انتعاش الشراء في أسواق الحلي المتقدمة يعتمد على الاوضاع الاقتصادية ان الطلب بلغ أعلى مستوى في عشر سنوات عند 3812.2 طن في 2010.الاقبال على الشراء في الهند والصين وهما الدولتان المستهلكتان الرئيسيتان- سيظل قويا.

أن أكبر سوقين وهما الصين والهند تقودان السوق. مستويات الدخل عالية ومعدلات الادخار مازالت مرتفعة ومازلنا نعتقد أن النمو الاقتصادي القوي سيواصل تعزيز استهلاك الذهب

وزاد الطلب في قطاع الحلي وهي أكبر شريحة من الطلب على الذهب- 17 بالمئة الى 2059.6 طن العام الماضي رغم ارتفاع الاسعار لمستويات قياسية. وكان الطلب قويا خاصة في الهند أكبر سوق للذهب حيث زاد الطلب الهندي 69 بالمئة الى 745.7 طن.

وارتفع الطلب الاستهلاكي في الهند 66 بالمئة الى 963.1 طن بينما زاد 29 بالمئة في الصين الى 607.1 طن.وكان الطلب على الحلي ضعيفا العام الماضي بعد زيادة الاسعار بنسبة كبيرة .

وبلغ الذهب 1374.60 دولار للاوقية في أواخر التعاملات يوم امس بعدما سجل أعلى مستوى في شهر عند 1381.84 دولار للاوقية لكنه مازال منخفضا نحو ثلاثة بالمئة منذ بداية العام.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار الذهب. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً