تراجع الجنيه المصرى والبورصه المصريه تسترد 8 مليار جنيه من خسائرها

pound تراجع الجنيه المصرى والبورصه المصريه تسترد 8 مليار جنيه من خسائرها

تراجع الجنيه المصري لادنى مستوى في أكثر من ست سنوات أمام الدولار يوم الخميس بعدما هزت احتجاجات الثقة وخفضت ستاندرد اند بورز تصنيفها الائتماني لمصر.

وثار قلق المستثمرين بعد أيام من الاشتباكات بين محتجين وقوات الامن. ويطالب المتظاهرون المجلس العسكري الحاكم بتسليم السلطة للمدنيين.

وهبط الجنيه الى 6.0025 جنيه للدولار قبل أن تجري تسويته عند 6.0010 جنيه للدولار.

وقال انجوس بلير من بلتون فايننشال “البنك المركزي يبلي بلاء حسنا في محاولة الحفاظ على استقرار العملة رغم الضغوط الداخلية من ضعف المعنويات المتعلقة بالاحتجاجات.

من ناحيه أخرى واصلت مؤشرات البورصة المصرية الارتفاع للجلسة الثانية على التوالي يوم الخميس رغم استمرار الاحتجاجات المناوئة للمجلس العسكري الحاكم بميدان التحرير في وسط القاهرة لليوم السابع على التوالي ونجحت في استرداد ثمانية مليارات جنيه من خسائرها في جلستين.

وأغلق المؤشر الرئيسي مرتفعا بنسبة 1.7 %عند 3780.1 نقطة وصاحبه المؤشر الثانوي‭ ‬الذي ارتفع 2.5 بالمئة مسجلا 418.34 نقطة.

واستردت الاسهم المصرية نحو أربعة مليارات جنيه (666 مليون دولار) من قيمتها السوقية اليوم ليصل اجمالي استرداد الخسائر الى نحو ثمانية مليارات جنيه حتى الان من خسائر قدرها 30 مليارا منذ بداية تداولات الاسبوع الجاري.

وقال نادر ابراهيم العضو المنتدب لشركة مشرق كابيتال لادارة المحافظ المالية “ليس هناك اي مبرر لصعود اليوم او أمس. التوترات السياسية بمصر كما هي والاوضاع الاقتصادية متردية للغاية.”

وأثر الاضطراب السياسي على الوضع الاقتصادي لمصر. وانخفض الاحتياطي من النقد الاجنبي الى 22 مليار دولار في اكتوبر تشرين الاول بعد أن كان 36 مليار دولار في ديسمبر كانون الاول قبل اندلاع الثورة ضد حكم الرئيس السابق حسني مبارك.

وخفضت ستاندرد اند بورز يوم الخميس تصنيف مصر الائتماني للمرة الثانية في خمسة أسابيع قائلة ان الافاق السياسية والاقتصادية تدهورت بعد أعمال العنف.

وارتفعت اسهم العربية لحليج الاقطان 9.7 %واوراسكوم تليكوم 6.8 %والتجاري الدولي 5.04 %وعامر جروب 5% والمصرية للمنتجعات 4.7 %وبالم هيلز 2.6 %.

وصعدت أيضا أسهم القلعة 2.2 %وحديد عز 1.7 %وطلعت مصطفى 0.9 %وموبينيل 0.3 %واوراسكوم للانشاء 0.21 %.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً