مصر لا تمانع فى الحصول على قرض جديد

egy مصر لا تمانع فى الحصول على قرض جديد

قال وزير المالية المصري يوم الاثنين ان مصر لا تمانع في الحصول على تمويل من صندوق النقد الدولي ولكنها لم تتقدم بعد بطلب رسمي للمساعدة بعد رفضها حزمة تمويل في يونيو .

وفي الاسبوع الماضي قال الوزير حازم الببلاوي ان البنوك المحلية بلغت تقريبا الحد الاقصى للاقراض لتغطية عجز الميزانية العامة وقال ان على مصر السعي للحصول على تمويل من الخارج. وتجري مصر محادثات مع دول خليجية بشأن الحصول على دعم مالي.

وحين رفضت مصر حزمة مساعدات من صندوق النقد الدولي بقيمة 3.2 مليار دولار في الصيف قال وزير المالية انذاك ان مصر سوف تعتمد على الموارد المحلية وان المجلس العسكري الحاكم لا يرغب في زيادة الدين.

ويتواجد فريق من صندوق النقد الدولي في مصر لتقييم احتياجاتها المالية ولكن مسؤولا في الصندوق قال الاسبوع الماضي ان الصندوق لم يتلق طلبا رسميا من القاهرة للحصول علي التمويل.

وصرح الببلاوي لرويترز “لم تجر مفاوضات رسمية بعد … يدرسون الوضع” مضيفا ان فريق الصندوق لا يزال في مصر.

وقال “سيبقون حتى نهاية الاسبوع. انها زيارة روتينية للتشاور وسنناقش كل الاحتمالات ولكن مصر لم تبدأ مفاوضات رسمية او تتقدم بطلب بعد.”

وحين سئل عما اذا كانت مصر تريد تجديد حزمة المساعدات بقيمة 3.2 مليار دولار اجاب “لا نناقش اي تفاصيل في الوقت الحالي. نناقش الامكانية وما هي نصائحهم وامكانية تجديد حزمة المساعدات ولكن لم نناقش اي تفاصيل.”

وحصلت مصر على مليار دولار كدعم للميزانية من السعودية وقطر وتتفاوض بشأن حزم مساعدات أكبر لتغطية العجز في الموازنة وتمويل مشروعات ومساعدات اخرى. وقال الببلاوي انه لم تطرأ تطورات جديدة بشأن تلك المحادثات.

وفي الشهر الجاري قالت الامارات انها تنوي تقديم ثلاثة مليارات دولار كمساعدة مالية لمصر ولكنها مازالت تدرس الالية.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً