الجنيه الاسترلينى يواصل خساءره امام الدولار والين

الجنيه الاسترلينى يواصل خساءره امام الدولار والين

واصل الجنيه الاسترليني خسائره مسجلا أدنى مستوى في ثمانية أشهر مقابل الدولار اليوم وايضا أقل سعر في عامين ونصف العام أمام الين وذلك بعد أن أظهرت وقائع اجتماع بنك انجلترا المركزي استعداد صناع السياسات لضخ مزيد من السيولة في الاقتصاد البريطاني.

وتأثرت العملة أيضا ببيانات أظهرت مستوى قياسيا مرتفعا للاقتراض العام البريطاني في أغسطس

وارتفع الاسترليني لفترة وجيزة بعد أن بقي ادم بوزن العضو الوحيد في لجنة السياسة النقدية الذي صوت لصالح مزيد من التيسير الكمي لكنه سرعان ما تراجع بسبب النبرة غير المتشددة لمحضر الاجتماع وبفعل ما قال متعاملون انها عمليات بيع من شركة مقاصة بريطانية.

وتراجع الاسترليني الى أدنى مستوى في ثمانية أشهر عند 1.5613 دولار منخفضا من 1.5687 دولار قبل صدور وقائع الاجتماع. وارتفع اليورو لاعلى مستوى خلال اليوم مسجلا 87.42 بنس من حوالي 87.06 بنس وبعد أن هبط لفترة وجيزة الى أدنى مستوى خلال المعاملات عندما سجل 86.89 بنس.

وتراجع الاسترليني الى 119.24 ين وهو أضعف سعر له منذ يناير 2009.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

اترك تعليقاً

هل أنت مستعد لربح مبلغ 100,000$ خلال 6 أشهر؟ إضغط هنا للمزيد من المعلومات