العراق يحاول السيطره على معدل التضخم فى 2012

iraq العراق يحاول السيطره على معدل التضخم فى 2012

ذكر وزير المالية العراقي رافع العيساوي اليوم ان العراق يسعى لابقاء التضخم عند 5% في 2012 بدعم من سياسات البنك المركزي للسيطرة على ارتفاع الأسعار وانه يأمل في إعادة تقييم الدينار العراقي بحلول 2013 .

وتسارع معدل التضخم السنوي الاساسي في العراق الى 7.1 %في يوليو من 6.4 %في يونيو مدفوعا في الاساس بارتفاع إيجارات المنازل.

وذكر ايضا انه لا يعتقد أن التضخم سيرتفع حيث أنه زاد في الاشهر الماضية الى أكثر من 6% وان البنك المركزي حاول تغيير سياساته للسيطرة عليه مجددا.وذلك لان الاقتصاد ظل مستقرا نسبيا مع استقرار تدفق السلع وغياب أي نفقات حكومية غير متوقعة.

وفي أغسطس أعلن العراق أنه يعتزم اعادة تقييم الدينار بحذف ثلاثة أصفار من قيمته الاسمية لتسهيل التعاملات المالية.و ان البنك المركزي أعد دراسته لتقديمها الى الحكومة وانه يأمل في انجاز الامر بحلول 2013 .

وقد بدأ البنك المركزي العراقي مناقشة اعادة تقييم الدينار العام الماضي بهدف تسهيل التعاملات المالية. ولا تزال كثير من التعاملات في العراق تتم نقدا بسبب عدم تطور النظام المصرفي.

ويجري تداول الدينار العراقي في المزاد بسعر ثابت عند 1170 دينارا للدولار.وقال العيساوي أيضا انه يتوقع أن يتراوح مستوى البطالة بين 15 و23 %هذا العام.

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف أخبار إقتصادية. الأوسمة: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً