الذهب فى المناطق الشعبيه

الذهب من المعادن النفيسه التى لا يمكن الاستغناء عنها من قبل المرأه و لكن فى ظل هذا الغلاء لقد قل الطلب على الذهب و بالاخص الاماكن الشعبيه لعدم توافق الاسعار مع الطبقه الوسطى و نظرا للبيئه البسيطه لقد نجحت بعض الورش فى انتاج ذهب من عيار 12و 14 باسعار فى متناول الطبقه الوسطى والاماكن الشعبيه و لقد بالغتت الحكومه فى رد الفعل , فى بداية الامر كان رأى الحكومه ان الذهب عيار 12 ذهب لا يتفاعل و لا يصداء و هذه فكره جيده للمواطن المتوسط و لكن فى نهاية الامر ابدت اعتراضا شديدا و كان رأيها ان هذا الذهب مهرب و صناعة الذهب من عيار 12 و 14 هى افضل وسيله للنصب و غير قانونيه .

و قرر ان اى تاجر يتاجر فى هذا النوع من الذهب سيعاقب عقاب قانونى و اى مواطن يعلم بوجود هذا النوع من الذهب فليبلغ عنه فى اى وقت و سوف يتم محاكمة هذا التجر محاكمه قانونيه هذا عن احوال الذهب فى المناطق الشعبيه هل سنقبل بهذا الوضع هل سيبقى الحال كما هو ام سيتغير ارجو ان نتحدث بحريه اكثر و ان نبدى بأرائنا بكل صراحه .

نرجو التغيير .

هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف مقالات. الأوسمة: , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

أضف تعليقاً